وداعـــاً أَشْرَفْ

وداعـــاً أشرف ،،

يا من لم تكن تعرف للوجه العبوس طريق ،، و الابتسامة لا تبارح شِفاك ،،
حليماً وكريماً .. تخاف الله في كل مخلوق ،،
تشهد لك بالخير أركان المُصلى الصغير ،، وامتلكت اسلوبك ورداءك الخاص في صلاتك ،،
يامن كنت تمتص غضب من أمامك بابتسامتك ،،  وبها اكتسبت محبة الجميع ،،
كبير ملأ رأسك الشيب ،، تُردد ان لبدنك عليك حق .. فتزاول الرياضة بانتظام ،، 

وداعـــاً أشرف ،،

يا من بوداعك أذْرَفت دموع رجالٍ هي كالجبال ،،
حزن على فراقك الصغير والكبير ،،
شهيد ،، ضحيت بنفسك لإنقاذ شخص انت بالكاد تعرفه ،،
لم تُفكر وتتردد في مساعدة من مد لك يده يسألك المساعده ،،
لقيت ربك في شهره الفضيل وانت صائم ،،
عِشت وتوفاك الله كريماً .. اسأل الله ان يحشرك في جنته مع شهدائه ،،

وداعــــاً ورحمك الله يا أشرف ،،

أشرف !! هو أحد موظفي الشركة التي أعمل بها منذ ٢٠ عاماً، باكستاني الجنسية، لم التقي به ابداً، انتقل الى رحمة الله اثناء محاولتة انقاذ أحد زملائه من الغرق.

فعلا لم التقي به، ولم اعرفه ابداً، لكني حزنت بوفاته كحزن كل من عاش معه ويعرفه حق المعرفة، تعرفت عليه جيداً من خلال دموع زملائه وصوت بكاء رئيسه، تعرفت عليه من خلال نبرات اصوات من يتحدث عنه بالخير في كل مكان، قدّرته عندما علمت انه لم يفوّت فرض صلاة مع الجماعة، ومقدار ما كان يمتلك من مخافة الله في قلبه.

كتبت هذه السطور وأسأل نفسي مع كل حرف، ماذا فعلت في دنـيـتـي أُذكر به عندما تصعد روحي الى رب العالمين؟ هل سأكون مثل أشرف يحزن الآخرون لفقدانه؟ واترك بصمة خير في قلوبهم؟ سألت نفسي كم زميل لم أصل؟ وكم قريب قطعت؟ ماذا سأخسر ان عشت حياتي ايجابياً ومتفائلاً؟ ابتسم للصغير قبل الكبير، اكسب محبة الناس “بأخلاقي” لا بشهرتي ولا بإنجازاتي. اسأله كثيره اجبرتني ان اعيد حساباتي في اسلوب حياتي.

 الختام .. شكراً لك يا أشرف.

اللهم اجلعني وأحبتي ممن يُذكر بالخير في غيابه عند مجالسك

.

.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s